الأخبار

ندوة بعمان حول "واقع القدس ومستقبلها"

02 تشرين أول / أكتوبر 2019. الساعة 09:58 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

عمان - صفا

عُقدت في معرض عمان الدولي للكتاب بالعاصمة الأردنية عمان مساء أمس، ندوة بعنوان "واقع القدس ومستقبلها"، ناقش خلالها المتحدثون واقع المدينة وما يحاك لها، وتناولوا سيناريوهات مستقبلها.

وقال الكاتب عامر طهبوب إن القدس ليست الآن في خطر فقط، وإنما القدس كانت تضيع منذ ما قبل عام 1948، وقد وصلت الأمور الآن إلى خواتيمها.

وأضاف أن القضية الفلسطينية الآن تعيش في هذه اللحظات أسوأ مراحلها التاريخية، وهي قضية شائكة، وأن الأوضاع التي تعيشها القدس الآن هي نتاج قرارات اتخذتها الدول تجاهها.

 بدوره، قرأ أستاذ العلوم السياسية في الجامعة الهاشمية جمال الشلبي تاريخ العلاقة بين الأنظمة العربية والقدس أو فلسطين بما فيها القدس، والعلاقة بين دول العالم والقضية الفلسطينية، مستحضرًا أهم المفاصل التاريخية التي أجهضت القوة العربية وتراجع الجيوش العربية للحفاظ على الدولة القطرية.

وأضاف الشلبي أن القضية الفلسطينية والقدس لا تأتي من أهميتها الدينية فقط، وإنما لأنها أرض عربية خالصة، مضيفًا أن هناك تحولًا في كيفية التفكير السياسي العربي فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية.

وأكد أن العرب أمام عدو خطير بدا يفكك هذا المعسكر، وقد يظهر ذلك من الخطاب الذي يدور الآن حيث تحول الصراع من صراع عربي إسرائيلي إلى الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

من جهته، استعرض الباحث في الشأن المقدسي محمد غوشة تاريخ القدس من خلال دراسات المستشرقين، وكيف تحولت هذه الدراسات إلى تأكيد ما جاء في التوراة من أساطير يهودية، وهذا ما يمهد للتغلغل اليهودي في أرض فلسطين.

وأضاف أن الدارسين العرب في بدايات القرن العشرين بدأوا يكتبون تاريخ فلسطين بصورة تؤكد قوة الدارسين الفلسطينيين في مواجهة ما كتب من دراسات تؤكد حضور الأسطورة اليهودية.

واستعرض غوشة تاريخ الإذاعة العربية وهي إذاعة القدس، وكيف كانت هذه الإذاعة في فترتها العربية أننا كنا نركز على الفنون والطرب فيما تبث في فترتها العبرية كيفية تعليم المزارع أصول الزراعة وأصول البناء.

ر ش/ ع ق

الموضوع الســـابق

الاحتلال يعتدي على مشاركين بوقفة نصرة للأسير عربيد

الموضوع التـــالي

الاحتلال يُمدد توقيف 5 مقدسيين بينهم والد شهيد

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل