الأخبار

البرلمان الأوروبي يُفشِل مشروعا لقطع أموال عن "أونروا"

01 تشرين أول / أكتوبر 2019. الساعة 06:21 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

بروكسل - صفا

أفشل النواب الأعضاء في لجنة الموازنة بالبرلمان الأوروبي، مساء الثلاثاء، مشروعًا لقطع أموال عن أونروا.

وقال سفير فلسطين لدى الاتحاد الأوروبي وبلجيكا ولوكسمبورغ عبد الرحيم الفرا، في اتصال هاتفي مع "وفا" إن لجنة الموازنة داخل البرلمان الأوروبي عقدت اليوم جلسة استماع لمناقشة موازنة الاتحاد الأوروبي السنوية ككل، وتلقت اقتراحا من نائب متطرف من كتلة المحافظين وهم أقصى اليمين، طالب فيه بتجميد 16 مليون يورو من الأموال التي تدفع من الاتحاد الأوروبي للأونروا، لكن اللجنة رفضت الاقتراح وأسقطته.

وأضاف الفرا أنه عادة ما تقوم اللجنة بمناقشة بنود الموازنة للاتحاد، ويجري رفع توصيات للجلسة العامة للبرلمان الأوروبي المقررة في 23 من الشهر الجاري.

وأوضح أن المقترح الذي قدم للتصويت اليوم فشل فشلا ذريعا ولم يتم اعتماده، وعارضه النواب أعضاء لجنة الموازنة ولن يتم مناقشته بالمطلق في الاجتماع المقبل.

وأشار إلى أن الجلسة العامة لن تتناول موضوع تقليص المساعدات عن "أونروا"، علما أن النواب الذين اجتمعوا اليوم طالبوا بزيادة الدعم المقدم لـ"أونروا"، وليس تقليله.

وفي سياق متصل، قال الناطق باسم "أونروا" سامي مشعشع، في بيان صحفي، إن الاتحاد الأوروبي يعتبر أكبر متبرع للأونروا خلال العامين 2018 و2019، وتوظف تبرعاته السخية في دعم ورفد خدماتنا التعليمية والصحية وغيرها من الخدمات الحيوية لأكثر من خمسة مليون ونصف المليون لاجئ، وقد لعب دورا محوريا في حشد الدعم للاجئ فلسطين في غياب حل لمأساتهم.

من جهته، رحب وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي بقرار الاتحاد الأوروبي وقال إنه يُمثل انتصار جديد للدبلوماسية الفلسطينية.

الموضوع الســـابق

أبو هولي: "أونروا" حصلت على دعم بقيمة 118 مليون $

الموضوع التـــالي

المجلس الوطني يرحب بقرار استمرار دعم "أونروا"

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل