الأخبار

إبعاد سيدة عن المسجد

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى وسط إجراءات مشددة

01 تشرين أول / أكتوبر 2019. الساعة 12:12 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

واصل المستوطنون المتطرفون صباح الثلاثاء، اقتحاماتهم للمسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلية، وذلك لليوم الثالث على التوالي احتفالًا بعيد "رأس السنة العبرية".

ووفرت شرطة الاحتلال الحماية الكاملة لهؤلاء المتطرفين بدءًا من دخولهم عبر باب المغاربة وتجولهم في باحات المسجد الأقصى وانتهاءً بخروجهم من باب السلسلة.

وتأتي هذه الاقتحامات، في ظل مواصلة الدعوات المتطرفة التي أطلقتها ما يسمى "منظمات الهيكل" المزعوم لتنفيذ اقتحامات واسعة للمسجد بمناسبة ما يسمى "رأس السنة العبرية".

وذكرت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة أن 74 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في باحاته، بالإضافة لاقتحام ثلاثة من عناصر مخابرات الاحتلال.

وأضافت أن المستوطنين أدوا طقوسًا تلمودية في المسجد، وتحديدًا في الجهة الشرقية منه، بحماية مشددة من شرطة الاحتلال.

وشددت شرطة الاحتلال من إجراءاتها المفروضة على دخول الفلسطينيين من أهل القدس والداخل الفلسطيني المحتل للمسجد الأقصى، وفتشت حقائبهم واحتجزت بطاقاتهم الشخصية عند بواباته الخارجية.

وفي سياق متصل، سلمت مخابرات الاحتلال اليوم المقدسية عايدة الصيداوي قرارًا بالإبعاد عن الأقصى لمدة أسبوع، وذلك بعد استدعائها للتحقيق في مركز "القشلة" بالقدس القديمة.

وصعد المستوطنون وعناصر شرطة الاحتلال في الآونة الأخيرة من اعتداءاتهم وانتهاكاتهم لحرمة المسجد الأقصى، والاعتداء على رواده وحراسه، وإبعاد العشرات منهم عن المسجد لفترات متفاوتة.

وكان ما يسمى باتحاد "منظمات الهيكل" دعا لاقتحامات مركزية كبيرة للمسجد الأقصى خلال أيام عيد "رأس السنة العبرية"، مؤكدًا ضرورة أن تكون الاقتحامات جماعية وعائلية بأعداد كبيرة.

وتعهدت الجماعات اليهودية بتأمين وجبات وحلويات للمقتحمين عند باب المغاربة، حيث أقيمت خيمة للخدمات عند مدخل جسر باب المغاربة، وأعدت كل جماعة برامج فرعية أعضائها داخل المسجد الأقصى خلال اقتحامه في الفترتين الصباحية والمسائية.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة أن 416 مستوطنًا اقتحموا الأقصى خلال يومي "الأحد والاثنين" بمناسبة "رأس السنة العبرية"، معظمهم ارتدى الزي الخاص بالعيد، فيما أدى العديد منهم الصلوات خلال الاقتحام خاصة في منطقة باب الرحمة والقطانين والسلسلة، إضافة إلى صلوات ورقصات لدى خروجهم من باب السلسلة.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا (عدا يومي الجمعة والسبت) لسلسلة اقتحامات وانتهاكات من قبل المستوطنين وأذرع الاحتلال المختلفة.

ر ش/ط ع

الموضوع الســـابق

الاحتلال يُبعد شابًا عن الأقصى 15 يومًا

الموضوع التـــالي

معلّمون يحتجون للاعتداء على زميلهم بمدرسة الجيب بالقدس

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل